هل ندمت على دراسة الطب؟

هل ندمت على دراسة الطب؟

يا ترى هل ندمت على دراسة الطب؟ هل الطب يستحق التعب؟ ما الذي دفعك لدراسة الطب أو لماذا استبعدت دراسة الطب؟

تساؤلات كثيرة تلوح في بال أولئك الطلاب الذين هم في بداية مشوارهم الدراسي ولم يخططوا بعد لدراسة الطب أم لا.

اليوم في مقالنا على منصة زوادة الطالب التعليمية، نجاوب على تساؤل محق وهو “هل ندمت على دراسة الطب أم لا؟” آملين أن نوفي الإجابة حقّها من ناحية المعلومات والنصح.

هل ندمت على دراسة الطب أم لا؟

كثيرون هم أولئك الذين يتساءلون قبيل اتخاذ القرار والبدء في دراسة الطب البشري، هل ندم أولئك الذين سجلوا في الطب البشري أم لا، كما قد يتساءلون لماذا تركت دراسة الطب؟ لأولئك الذين تركوا الطب وحوّلوا لفروع أخرى.

وحسب أجوبة لطلاب يدرسون الطب البشري، يقولون: إن ” الطب يحتوي على منافسة شديدة ستجعل الطالب يفضّل ذلك على كل الأشياء الأخرى في حياته”.

أحد الطلاب يجيب أيضا، أن الكتب الطبية لا تنتهي والأمراض لا تنتهي والأسئلة الطبية لا تنتهي وبالتالي سيجد الطالب نفسه أمام تنافسية رهيبة دائما خلال مشوار دراسته.

لذلك إن موضوع دراسة الطب البشري لأولئك الذين يفكرون في ذلك يجعلهم أمام خيار سيؤثر على حياتهم بشكل جذري.

تأثير مهنة الطب على حياتك

ستتغير حياة الطالب في التعامل مع أتفه الأمور، سيكون عليه أن يضع لنفسه محددات والتزامات من الصعب تجاوزها حتى يصل لهدفه المنشود.

لكن في كل الأحوال الافتخار بأنك تدرس الطب وهي مهنة إنسانية قبل كل شيء قد ينسيك كل التحديات التي ستمر بها خلال مرحلة دراستك الطويلة.

ومن المعروف، أن دراسة الطب البشري هي بين أطول فترات الدراسة، حيث تحتاج إلى ست سنوات بالمتوسط لدراسة الطب البشري العام من ثم لبضع سنوات أخرى من أجل التخصص.

ما سبق يؤدي بك إلى الدخول في سوق العمل متأخرا مقارنة بزملائك الذين اتجهوا لتخصصات أخرى، لكن مع ذلك فإن المهنة التي ستبدأ بممارستها مميزة أكثر من غيرها.

لماذا تركت دراسة الطب؟

إن انسحبت من الطب ما السبب في ذلك؟ لأولئك الذين تركوا دراسة الطب البشري في وقت من الأوقات، ما أسباب ترك دراسة الطب لديهم وما الذي جعلهم يعدلون عن هذا الخيار؟

هناك العديد من الأسباب والظروف التي تحكم حياة الآخرين مما يجعلهم يقدمون على هذا الخيار.

منها ما نذكره كما يلي:

  • الظروف المحيطة لا تدعم خيارهم في دراسة الطب البشري.
  • مصاعب مادية تجعل البعض من الطلاب يعدلون عن دراسة الطب البشري.
  • يجد بعض الطلاب أنفسهم في تخصصات أخرى مثل الهندسة أو الصيدلة أو غيرها.
  • يبحث الكثيرون عن تخصصات أسهل في ميادين العمل مقارنة بالطب البشري.
  • عدم القدرة على تحمّل رؤية الحالات المرضية لدى بعض الطلاب رغم أنهم متفوقون.

وقد تكون أسباب ترك دراسة الطب غير ما ذكرناه أعلاه، ما يجعل البعض يتساءل هل الطب يستحق التعب كله؟ أو هل تندم على دراسة الطب؟

ومع كل ما سبق، تبقى الإجابة على الأسئلة أعلاه مناطة بظروف وقدرات وخبرات كل شخص منا.

بعد قراءة موضوعنا اليوم حول هل ندمت على دراسة الطب؟ قد يهمكم:

أفضل تخصصات الطب البشري.